الجيولوجى المصرى EgyGeologist
منتدى الجيولوجى المصرى يرحب بزائره الكريم..
هذه الرساله تفيد بانك غير مسجل..
برجاء التسجيل للاستفاده المشتركه..كى تستطيع التعليق على الموضوعات ...ولتقييمنا...
وايضا لإرسال جديد المنتدى اليك
التسجيل مجانا ولن يستغرق ثوانى...كى نستطيع الاستمرار فى تقديم الخدمه
مطلوب مشرفين ومديرين .............
الجيولوجى المصرى
Dear Sir,
Register plz.

الجيولوجى المصرى EgyGeologist

لكل المهتمين بعلوم الارض والجيولوجيا ,علوم ,تعدين ,خامات ,مناجم ,اكسسوار ,معدات ,مكياج ,تجميل ,مقالات ,ازياء,صناعات ,كيميا,متاحف ,ديكور ,اثار,مصر,القبطيه,الاسلاميه,الفرعونيه,اخبار,تاريخ,سياحه,
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثدخولالتسجيل
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 11 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 11 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 54 بتاريخ الأحد سبتمبر 25, 2011 2:06 am
المواضيع الأكثر شعبية
جنوب سيناء بالصور(شرم دهب كاترين طابا نويبع)
تليفونات الفنادق والقرى السياحيه وتصنيفها بشرم الشيخ
طريقة عمل الاكلير بالصور
الفن الإسلامي في العصر الأموي 41-132هـ
المتحف القبطى من الداخل بالصور
نافورات للمنازل رائعه
كل شئ عن مراحل تصنيع الاسمنت البورتلاندى .....ببساطه
المتحف المصرى بالصور
كتالوج فساتين زفاف .....يجنن
كتاب عن المعادن وخصائصها
سحابة الكلمات الدلالية
جنوب سيناء المتحف القبطى الكاولين المعادن اكسسوار الزجاج envi احدث خريطة طريقة التعدين العصر الاسمنت خرائط العباسي الفن الصخور الاول متحف الديكورات كتاب الشيخ الملك المقدس
المواضيع الأخيرة
المواضيع الأكثر نشاطاً
متحف الاقصر>>Luxor Museum>
كتالوج فساتين زفاف .....يجنن
نسيج ومنسوجات
الموسوعه الكيميائيه
النهر
المتحف القبطى من الداخل بالصور
الغريب وغير الألوف فى الديكورات.....ديكورات مفتكسه
الفحم الحجرى
How to Mine and Prospect for Placer Gold By J.M. West Foreword
الموسوعه المبسطه للجيولوجيا
عنوانا على الفيس بوك

شاطر | 
 

 الرماد البركانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 1713
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/08/2011

22092011
مُساهمةالرماد البركانى

ركاني يتكون من جزئيات ذات قطر أقل من 0,25 ملم وتنتج عن ثورات البراكين، ويمكن حمل هذا الغبار لمسافات بعيدة. وفي عام 1983م قذف ثوران بركان كراكاتاو في إندونيسيا بالرماد البركاني عاليًا لمسافة 27كم في الهواء. وقد حُمل هذا الغبار، ودار حول الأرض عدة مرات معطيًا منظرًا أحمر متألقًَا لغروب الشمس
في عدة أماكن من العالم. ويرى بعض العلماء أن كميات كبيرة من الغبار
البركاني بمقدورها التأثير على المناخ، وذلك باختزال كمية ضوء الشمس التي
تصل إلى الأرض.
ويتألف الرماد البركاني من شظايا يقل قطرها عن نصف سنتيمتر. ويسقط معظم الرماد البركاني فوق سطح الأرض،
ويلتحم معظم الرماد البركاني بعضه مع بعض مكونًا صخرًا يُسمّى الطَفَل
البركاني. وفي بعض الأحيان يجتمع الرماد البركاني مع الماء مشكلاً جدولاً
من الطفح الوحلي في حالة الغليان. وقد تبلغ سرعة جريان هذا الطفح الوحلي
100كم/س، الأمر الذي يمكن أن يكون مدمرًا بشكل واسع. [1]



التكون


يترسب الغبار البركاني على الأرض وقد يتسبب ترسب كميات كبيرة منه إلى
اضطراب في البيئة الحيوية، كما قد يتسبب في دمار أسقف البيوت التي يتجمع
عليها، إلا أنه على المدى الطويل فهو يُصلح الأرض الزراعية ويزيد خصوبة
الأرض. وقد يتصلب الرماد البركاني مكونا ما يسمى طفلة بركانية. ويستخدم كطوب لبناء المباني. وقد يؤدي تعاقب نشاط البركان عبر زمن طويل وتراكمه إلى تشكيل الجبال البراكانية.


حبيبات الغبار البركاني تحت المجهر



تلال متراكمة من الرماد البركاني في بابوا، بغينيا الجديدة.



Ash plume from Mt Cleveland, a stratovolcano



There are three mechanisms of volcanic ash formation: gas release
under decompression causing magmatic eruptions; thermal contraction from
chilling on contact with water causing phreatomagmatic eruptions and
ejection of entrained particles during steam eruptions causing phreatic
eruptions.[2] The violent nature of volcanic eruptions involving steam results in the magma and solid rock surrounding the vent being torn into particles of clay to sand size.

If a volcanic eruption occurs beneath glacial ice, cold water
from melted ice chills the lava quickly and fragments it into glass,
creating small glass particles that get carried into the eruption plume.
This can create a glass-rich plume in the upper atmosphere which is
particularly hazardous to aircraft[3]


التركيب


حبيبة من الرماد البركاني من جبل سانت هلنز



المصطلح لأي مادة مقذوفة بانفجار من فتحة هي حمم tephra أو pyroclastic debris.[4] مصطلحات الرماد محدودة في الصخور متناهية الصغر وحبيبات معدنية قطرها أصغر من 2 مم مقذوفة من فتحة بركانية.[5]


Clast Size Pyroclast Mainly Unconsolidated:Tephra Mainly Consolidated:pyroclastic rock
> 64 mm
Bomb, Block
Agglomerate
Agglomerate, pyroclastic breccia
< 64 mm
Lapillus
Layer, Lapilli Tephra
Lapilli Tuff, Lapillistone
< 2 mm
Coarse Ash
Coarse Ash
Coarse (ash) Tuff
< 0.063 mm
Fine Ash
Fine Ash
Fine (ash) Tuff
Table modified after Heiken and Wohletz, 1985.[2]

Ash is created when solid rock shatters and magma separates into
minute particles during explosive volcanic activity. The usually
violent nature of an eruption involving steam (phreatic eruption or phreatomagmatic eruption) results in the magma and solid rock surrounding the vent being torn into particles of clay to sand size
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

الرماد البركانى :: تعاليق

رد: الرماد البركانى
مُساهمة في الخميس سبتمبر 22, 2011 12:03 am من طرف المدير العام
الانتشار


دياموند هيد، الخلفية الشهيرة لشاطئ وايكيكي في هاوائي، هو قمع غباري تصلب ليصبح جلمود tuff



The plume that is often seen above an erupting volcano is composed
primarily of ash and steam. The very fine particles may be carried for
many miles, settling out as a dust-like layer across the landscape.
This is known as an ashfall.[6]
إذا قـُذِف صهير سائل كرذاذ، فإن الحبيبات تتصلب في الجو كشظايا صغيرة من
الزجاج البركاني. Unlike the ash that forms from burning wood or other combustible
materials, volcanic ash is hard and abrasive. It does not dissolve in
water, and it conducts electricity, especially when it is wet.

تساقط الغبار يمكن أن يصبح له مفعول الأسمنت بالحرارة ليتحول إلى صخرة صلبة تصمى جلمود tuff.[7]
Ashfall breaks down over time, forming highly fertile soil, which has
made many volcanic regions densely cultivated and inhabited despite the
inherent dangers.[8]


آثاره على الغلاف الجوي


Daytime Montserrat image during ash fall (1997)



Hong Kong sunset c. 1992 after the eruption of Mount Pinatubo.






المخاطر


Rainbow and volcanic ash with sulfur dioxide emissions from Halema`uma`u vent






الطيران
 

الرماد البركانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجيولوجى المصرى EgyGeologist :: هندسه وجيولوجيا :: الجيولوجيا :: مقالات-
انتقل الى: